الرئيسية / مقابلات صحفية / الفاتحي: مناورات البوليساريو هدفها إثارة الرأي العام الدولي بعد تدني وضعها

الفاتحي: مناورات البوليساريو هدفها إثارة الرأي العام الدولي بعد تدني وضعها

عبد-الفتاح-الفاتحي-اتصال-هاتفي-1080x630

عبد الرحيم الزواكي، المصدر ميديا، 27/12/2017 

  قامت ميليشيات الجبهة الانفصالية البوليساريو بداية الأسبوع الجاري بمناورات عسكرية بالذخيرة الحية في بلدة اغوينيت الواقعة جنوب جدار الصد المغربي.

    وقال عبدالفتاح الفاتحي، خبير استراتيجي في الشؤون المغاربية وقضية الصحراء، في تصريح لجريدة “المصدر ميديا”، أن هذه التحركات لا تعدو أن تكون سوى مناورات سياسية لاسيما و أن المشاورات بخصوص قضية الصحراء قد وصلت إلى النفق المسدود والموقف التفاوضي لجبهة البوليساريو ضعيف جدا بالمقارنة مع موقفها في فترة سابقة

    وأضاف عبد الفتاح الفاتحي في ذات تصريحه قائلا: “بعد عودة المغرب رسميا للاتحاد الإفريقي والمشاركة الملكية قي القمة الإفريقية الأوربية واللقاء الملكي مع الرئيس الجنوب إفريقي والرئيس الأنغولي وغيرها من الأنشطة الملكية الأخرى، يمكن القول أن وضع جبهة البوليساريو الانفصالية اليوم هو وضع ضعيف جدا بل وصل إلى أدنى مستوياته، حتى أن العلاقة بينه وبين صانعها الجزائر باتت مرتبكة بفعل الإنهاك الاقتصادي والاجتماعي وكذا الوضع الذي أصبحت تعيشه الجزائر حاليا”.

    وتابع الفاتحي بقوله أن هذه المناورات التي تقوم بها جبهة البوليساريو هدفها إثارة الرأي العام الإعلامي والدولي بحكم الممارسة القوية للوفود وللسيطرة الترابية والعملية للمملكة المغربية على الأقاليم الجنوبية، كان آخرها ترسيم الحدود البحرية. وكذا العودة الجديدة للمصالحة الدبلوماسية مع موريتانيا والذي يشكل تضييقا على أنفاس جبهة البوليساريو فيما يخص قضية الصحراء.

عن admin

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *